تعرفة الـ 25 فلساً لأكياس المتاجر تشمل «ذات الاستخدام الواحد»


أكدت بلدية دبي أن قرار فرض تعرفة 25 فلساً على الأكياس المستخدمة في المتاجر، المقرر تطبيقه أول يوليو المقبل، يشمل كل الأكياس ذات الاستخدام الواحد، وليست البلاستيكية فقط، فيما حددت البلدية ثمانية أنواع من الأكياس مستثناة من القرار، تنفيذاً للسياسة التي أعلنها المجلس التنفيذي لإمارة دبي.

وأوضحت البلدية لـ«الإمارات اليوم» إن التعرفة ستطبق على كل الأكياس ذات الاستخدام الواحد، المستخدمة لنقل البضائع عند نقطة الشراء، وتشمل كل الأكياس ذات سماكة أقل من 57 ميكروميتراً والمصنوعة من البلاستيك، والورق والبلاستيك القابل للتحلل والمواد النباتية القابلة للتحلل.

ولفتت إلى وجود العديد من البدائل للأكياس ذات الاستخدام الواحد، تعتمد على السماكة والمادة المصنوعة منها، إذ لم يحدد القرار أي بدائل يجب أن يتم توفيرها في الوقت الحالي، ولا توجد تعرفة إلزامية على البدائل، إلا أنه يحق للتاجر أن يحدد تعرفة رمزية للبدائل المستدامة الموفرة في المتجر، شريطة ألا يكون المستهلك ملزماً شراءها.

وحول المنتجات المستثناة من القرار أفادت البلدية بأن هناك ثمانية أنواع من المنتجات خارج القرار، تشمل «الأكياس ذات السماكة أكثر من 57 ميكروميتراً، وأكياس الأدوية من الصيدليات، وأكياس الرول للخضار والفواكه واللحوم والأسماك، وأكياس الخبز، وأكياس القمح، وأكياس سلة المهملات بكل أحجامها، وأكياس الأدوات الإلكترونية، وأكياس مغسلة الملابس».

وحول مراحل تطبيق القرار، أفادت البلدية بأنه سيتم تطبيق التعرفة ابتداءً من الأول من يوليو المقبل، أما بالنسبة للحظر، فسيتم إصدار مواصفات الأكياس المستهدفة من الحظر خلال عام 2023، مع تطبيق الحظر منتصف عام 2024.

وأكدت أنه سيتم إخضاع تنفيذ القرار للرقابة منذ اليوم الأول للتطبيق، بحيث سيقوم فريق من المفتشين بالرقابة على المتاجر، ويجب على مدير المتجر أن يحتفظ ببطاقة مواصفات الكيس من المصنع (وتشمل سماكة الكيس ومواد التصنيع) داخل المتجر وفي حال كان الكيس المستخدم مطابقاً لمواصفات الكيس ذات الاستخدام الواحد، يجب على المتجر أن يطبق تعرفة 25 فلساً على الكيس، وفي حال عدم التطبيق يجوز للمفتش أن يخالف المتجر.

مصدر رئيس للقمامة العالقة

أفادت بلدية دبي بأن أكياس البضائع التي تستخدم لمرة واحدة مصنوعة من مواد غير قابلة للتحلل، مثل البلاستيك، تعتبر مصدراً رئيساً للقمامة العالقة والتلوث في بيئتنا، حيث لا تتحلل هذه الأكياس إلا بعد فترة زمنية طويلة جداً، ولا يتم استخدامها إلا مرة واحدة، أو مرتين على الأكثر قبل التخلص منها، ويتم استخدام معظمها مرة واحدة فقط، لنقل البضائع من المتجر إلى المنزل، فعلى سبيل المثال، تستغرق الأكياس ذات الاستخدام الواحد 400 سنة للتحلل وآلاف السنين للحد من تأثيراتها السلبية.

وكشفت دراسة من جهة محلية أن نحو 86% من السلاحف البحرية التي وجدت نافقة على شواطئ بعض الإمارات في الدولة، قد استهلكت مواد بلاستيكية ظناً منها أنها قناديل بحر. كما قد تتسبب هذه الأكياس في انسداد القنوات الهضمية، ونفوق بعض الحيوانات، مثل الإبل والماعز والغزلان، وقد وجدت دراسة من هيئة البيئة في أبوظبي أن 50% من الجمال النافقة قد استهلكت مواد بلاستيكية.

طباعة






Source link

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Call Us